بوتين يتقزز من مشهد مؤخرات ما يسمى "السبعة الكبار"             أحداث السياج بين الناظور ومليلية: الحقيقية أقوى من مناورات المتربصين             ضربوا الطم على الزعبول..الحكومة "محنة" من جهة "الصحة النباتية"             وهاد الأبناك لاش؟..غالبية المغاربة "يتقارضون" في ما بينهم             حين يحتقر الإنسان الفلسطيني الجُبن والموت والاحتلال             علاقة جدلية حتمية بين الحكومة والمستقبل والخراء            فلسطين المحتلة..صبرا ما بقا قد ما فات            حينما لحن الشيخ إمام "اتفو" وأهداها لأمريكا           
رصي راسك

في انتظار قرار المحكمة..هذه مستنداتي..ولهذا أكتب وأسخر

 
الشوارع TV

حين يحتقر الإنسان الفلسطيني الجُبن والموت والاحتلال

 
عين الإبرة

بنكيران والطالبي العلمي يرعيان مؤسسة "الحيوان السياسي"

 
تمغرابيت

إذا كان طبيب الغد مريضا بالحسد..فعلا: لهلا يداوي شي

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

إلى وزير الأوقاف: تطوير خطبة الجمعة نعمة لا تقل عن

 
مجتمع مدني

"النهج الديمقراطي" يهدد بعقد مؤتمره الوطني الخامس في


عشرات الهيئات تتهم بوكوس بـ"حونتة" معهد الثقافة

 
أسواق

ضربوا الطم على الزعبول..الحكومة "محنة" من جهة "الصحة

 
ما رأيكم ؟

أحداث السياج بين الناظور ومليلية: الحقيقية أقوى من

 
فوانيس

صراع الضعفاء مع الجبابرة من خلال أغنية "بوفسيو

 
ميديا

صحافيو المغرب: اغتيال شيرين إرهاب و أي تبرير له تواطؤ

 
رياضة

مشاركة المغرب في "ألعاب الجزائر" غلط..وحضوره قمة

 
 

لقماني يأمر وهبي بالمعروف السياسي وينهاه عن المنكر الدستوري


أضيف في 21 أبريل 2022 الساعة 38 : 01



 الشوارع/المحرر

يقولون إن التجمع الوطني للأحرار حزب الكوادر..ربما يكون الأمر صحيحا، ولكن لا أحد يعطي مثالا عن حزب "المثقفين". وكيف يكون للمثقفين حزب وهم في كافة التنظيمات السياسية والنقابية مدفوعون دوما إلى الهامش أو مغيبون قسرا أو "مرسبون" عبر تقنيات "الأغلبية" على الطريقة الحزبية المغربية السمحاء.

 

يقينا في كل مجال حزبي نسبة لا يستهان بها من المثقفين وأهل التخصصات وأصحاب المواهب. وحزب الأصالة والمعاصرة يزخر بهذه الكفاءات القادمة إليه من كل المشارب، وعلى رأسها الرافد اليساري.

 

ولكن أين هم مثقفو البام وزبدة النخبة التي أسسته اليوم؟ هل تسمعون لهم حسا أو خبرا، اللهم ما قد تعثرون عليه من مقالات أو تدوينات عبر يم الانترنت المتلاطم.

 

الأكاديمي والمناضل امحمد لقماني،أحد الوجوه الشابة التي أشرقت في السنوات القليلة الماضية، وتألق فكرا وتفكيرا وتنظيرا وعملا ميدانيا، يعد نموذجا صارخا للمثقف المغربي المغترب داخل البيئة الحزبية المغربية.

 

فحتى  قبل مجي وهبي لقيادة الجرار، استشعر لقماني بحاستة السياسية والنضالية أن الوقت غير الوقت والناس غير الناس، فتوارى إلى الخلف ولاذ بصمت ناطق بكل شيء لمن أراد أن يصغي، متخذا مسافة تنظيمية كبيرة مع "الحالة" البامية الراهنة.

 

وكما أن للصبر حدودا فإن للصمت منتهيات، وبينما لم يعد بالأصالة والمعاصرة اليوم من يريد أو يقوى على أن يقول لوهبي "الرجوع لله أشريف" انبرى لقماني ليمنحه دروسا في الأمر بالمعروف الأخلاقي والنهي عن المنكر "السياسي/القانوني.

 

فبعد قصة "من تحتها" وما خلفته و حكاية "التقاشر" وما خلفته، اشتاق سائق الجرار ووزير العدل عبد اللطيف وهبي لخرجات تحرره من ضجر الكرسي والمكتب، فاستهدف أعصاب  الجمعيات الحقوقية والفاعلين الحقوقيين والسياسيين.

 

ففي دفاعه المحموم والموتور عن تعديلات قد تطال القانون الجنائي هدد وهبي بـ”حرمان الجمعيات الحقوقية العاملة في مجال حماية المال العام من وضع شكاياتهم لدى النيابة العامة ضد ناهبي المال العام بالجماعات المحلية أو المؤسسات التي تشوبها اختلالات مالية”

 

وتساءل وهبي: “كيف نقبل أن يتم فتح بحث قضائي مع مسؤول سياسي مدة عامين.. ديال سير وأجي .. بناء على شكاية جمعيات تدعي حماية المال العام”.

 

ثم "جمع وطوى" وهبي وأضاف أن “مراقبة ومتابعة أموال الدولة.. هذا شغل الدولة.. والمواطن إذا أراد إبداء الملاحظات يجب أن يوصلها لممثلي الشعب الذي يحق لهم الحديث عن أي اختلالات داخل البرلمان”.

 

إلى هذا الحد خان لقماني صمتُه فقرر أن يحرك السواكن في أوصال حزبه، حزب الأصالة والمعاصرة عبر قصف "مخ" وهبي مباشرة.

 

وبلغته الانيقة المعروفة عنه كتب لقماني في آخر تدويناته وصف "منع وزير العدل الجمعيات الحقوقية من تقديم شكايات ضد المسؤولين المشتبهين بالفساد هي فضيحة وضرب خطير للنص الدستوري "

 

 وباستغراب لماح تساءل  لقماني ما إذا كان وزير العدل يعي ما يقول ؟ مضيفا أنها إنها "فضيحة مدوية و ضرب واضح للنص الدستوري الصريح، الذي بوأ المجتمع المدني مكانة رفيعة في البناء الديمقراطي للدولة. فلولا المجتمع المدني، ما كانت هناك دولة مدنية”.

 

 وزاد لقماني تساؤلا آخر حول ما إذا كان وهبي قد نسي دستور البلاد ؟ مستفهما :  ألم يستوعب جيدا حتى مضامين الوثائق التوجيهية للحزب الذي يرأسه !؟ إنه لأمر مؤسف حقا

 

وليس غريبا على لقماني أن يسمي الأمور بما تستحق أو يطرح الأسئلة المرة في زمن الصمت، هو الذي يعرف من احتكوا به مجهوده الفكري المعتبر في تأصيل الورقة المذهبية للحزب وإثرائه أرضيات النقاش الدسم حول قضايا مصيرية في منعرجات استثنائية للتنظيم.

 

ولدى لقماني مقاربات ثاقبة لقضايا خلافية وأخرى سياسية ثقافية أحد ملامحها مطارحاته في مفهوم تمغرابيت ومفهوم الدولة وقضايا غيرهما لا تقل أهمية يشمر فيها دوما عن ساعد نصرة بقاء الدولة ومنعة المؤسسات، دون أن يجعل من حقوق الناس وحرمة القانون ثمنا لذلك.

 

 

www.achawari.com







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الترويج للقضية الوطنية بأمريكا ليس عيبا العيب لو غابت المردودية

تفسير عقلاني لدعاء شعبي يقول: "لهلا يخطي علينا الملك"

العماري تنحى..يا أخنوش..إمتا بلا ما يقولو ليك تفهم أنت؟

يا حراس المعابد..أفسحوا الطريق لصوت العقل وحب الوطن

لقماني..وكلام موجع عن تدمير النخب الحزبية النظيفة

سنة على الحراك..ريفنا عزيز واستقرار وطننا أعز و أغلى

الجسم الصحافي حي يرزق..انتفاضة عقلانية ضد عبث تشكيل المجلس

ربيع الصحافة بالمغرب قد أزهر..سبت أسود على قيادة النقابة

ماذا فعل المهداوي للبقالي/مجاهد حتى يربطا اسمه بـ"السعاية"؟

يتيم مسافرا "داخل" ذات جميلة يزاحم صورة الشهيدة حياة

لقماني يأمر وهبي بالمعروف السياسي وينهاه عن المنكر الدستوري





 
خبر وتعليق

مقر "أوطم" التاريخي يصلح ضريحا للتبرك في زمن

 
5W

خمسة أسئلة "على النبوري" موجهة لرئيس الحكومة أخنوش

 
ربورتاج

في القدس بكنيسة القيامة .."أسست" جمعية "الإنسان أولا"

 
خارج السرب

مأساة مليلية المحتلة..فرصة لمراجعة المغرب ملف الهجرة

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

بدءا من الجمعة..موجة حر بالمغرب تصل 47درجة ببعض

 
صحراؤنا

خبيرة دولية تكشف وعي غوتيريش بعرقلة الجزائر تسوية نزاع

 
فلسطين

عقدة "العقد الثامن"..الإسرائيليون متشائمون من مستقبل

 
مدن الملح

العرب يصطفون مع المغرب ضد إيران و "حزب الله"

 
دولي

بوتين يتقزز من مشهد مؤخرات ما يسمى "السبعة الكبار"

 
ذاكرة

الملك يزور ضريح محمد الخامس في الذكرى السنوية لوفاته