الطاهر بن جلون يقدم شهادة للتاريخ حول سفالة فرنسا ووقاحة ماكرون

الشوارع ــ متابعة

بدأت تتكشف مع مرور الوقت كواليس وملابسات الخلافات بين الرباط وباري في السنوات الأخيرة، والتي بلغت توترا غير مسبوق في العلاقات بين البلدين.

وفي شهادة له للتاريخ، قال الكاتب المغربي الفرنسي الطاهر بن جلون، جوابا على سؤال بشأن التوتر الحالي في العلاقات الفرنسية المغربية، إن “إيمانويل ماكرون تعامل بقلة أدب تجاه ملك المغرب، وقد استخف بالملك ولم يحترمه”.

وأضاف بنجلون في مقابلة له على قناة “أي 24” الإسرائيلية، وفقا لمصادره التي وصفها ب الموثوقة، أن رد فعل ماكرون حدث في أعقاب قضية بيغاسوس، وأضاف قائلا: “اشتكى ماكرون ذلك إلى الملك لكن الملك أعطى كلمة شرف لماكرون بأنه لم يضعه تحت التصنت، وقال له أنا لست من هذا النوع”.

banner cdm

وأوضح بن جلون بالقول: “لكن ماكرون رد بطريقة خرقاء جدا، وهو ما لم يمكن للملك أن يستصيغه، لأن الملك أعطاه كلمة شرف لكن ماكرون لم يصدقه، ومن تم قطعت العلاقات بين البلدين”.

واستطرد الكاتب العالمي أنه “ليس من قبيل الصدفة أن البرلمان الأوروبي بعد هذا الحادث قد أصدر قرارا مناهضًا للمغرب” ، مشيرا إلى أن إيمانويل ماكرون كان يعتقد أنه بالتخلي عن الصداقة المغربية التقليدية، سيتصالح الجزائريون مع فرنسا.

وأكد الكاتب أن “الجزائريين لن يتوقفوا عن استغلال الريع التذكاري”، مشيرا إلى أن الرئيس الفرنسي ارتكب “خطأ استراتيجيا تجاه فرنسا”.

www.achawari.com

banner natlakaw
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد