بالمغرب 3 أيام من أمطار الخير..وتحذير لمستعملي الطريق

أفادت المديرية العامة للأرصاد الجوية بأن تساقطات ثلجية، وهبات رياح قوية، وزخات مطرية قوية محليا رعدية مرتقبة من اليوم الخميس إلى غاية بعد غد السبت بعدد من مناطق المملكة.
وأوضحت المديرية، في نشرة إنذارية من مستوى يقظة برتقالي، أن تساقطات ثلجية (من 10 إلى 30 سم) على ارتفاع يتجاوز 1700 متر ستهم، من منتصف ليل يوم غد الجمعة إلى غاية الساعة الثالثة صباحا من يوم السبت، عمالات وأقاليم إفران، وبولمان، وصفرو، وتازة وميدلت.
وأضافت المديرية أن رياحا قوية (من 75 إلى 90 كلم/س)، مرتقبة ، من منتصف ليلة الخميس / الجمعة إلى الساعة الحادية عشرة ليلا ، بعمالات وأقاليم تاوريرت وبركان والناظور وكرسيف وفكيك وجرادة والدريوش وصفرو وبولمان وتازة والقنيطرة وورزازات وميدلت وتنغير .
كما تتوقع المديرية زخات مطرية قوية محليا رعدية (من 25 إلى 50 ملم)، ابتداء من اليوم الخميس على الساعة السادسة مساء إلى غاية الساعة السادسة من صباح يوم غد الجمعة، بعمالات وأقاليم العرائش وطنجة-أصيلة ووزان وتطوان وسيدي قاسم والقنيطرة

وفي سياق أمطار الخير، أهابت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية (نارسا) بجميع مستعملي الطريق توخي الحذر واليقظة بسبب انخفاض الرؤية أو انعدامها، وذلك على إثر نشرة الطقس الإنذارية الصادرة عن المديرية العامة للأرصاد الجوية، والتي تهم عددا من مناطق المملكة، ابتداء من اليوم الخميس إلى غاية يوم غد الجمعة.

وحثت “نارسا”، في بلاغ لها، اليوم، مستعملي الطريق على ضرورة مضاعفة الحيطة والحذر، خاصة في ظل الظروف الجوية الصعبة التي من المرتقب أن تمر بها بعض جهات المملكة، داعية سائقي مختلف أصناف المركبات إلى احترام قانون السير ومستلزمات الوقاية والسلامة الطرقية.

banner natlakaw

ودعت السائقين إلى إخضاع العربات للصيانة الميكانيكية، والفحص التقني الدقيق لأجهزة السلامة والتأكد من صلاحيتها وخلوها من كل الأعطاب والشوائب التقنية، التي من شأنها التسبب في وقوع حوادث السير، خاصة سلامة العجلات وأجهزة الحصر والنوابض وماسحات الزجاج وغيرها.

وأوصت بأخذ قسط وافر من الراحة بالنسبة للسائق حتى يتمكن من القيادة بشكل آمن وسليم، مبرزة أن الإرهاق والتعب يتسببان في فقدان التركيز وضعف القدرة الإدراكية، مما يؤثر سلبا على تقييم المسافات والسرعة، ويصاحب ذلك اضطراب أثناء القيام بالمناورات أثناء السياقة، وبالتالي البطء في اتخاذ القرار المناسب.

كما دعت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية إلى التخفيض من السرعة، والحرص على ملاءمتها مع الظروف البيئية للطريق، مع الالتزام التام بقواعد السير والمرور وضوابطه، خصوصا على مستوى المنعرجات والمنحدرات والطرق الوعرة والملتوية، وتجنب السرعة المفرطة غير الملائمة للظروف والأحوال الجوية الصعبة، وإلى ضرورة احترام مسافة الأمان القانونية بين العربات داخل المجال الحضري وخارجه، لاسيما في الطرق الوطنية والطرق السيارة.

وحثت “نارسا” أيضا مستعملي الطريق على اتخاذ الحيطة والحذر خصوصا أثناء التجاوز، ومضاعفة الانتباه أثناء السياقة ليلا، وتجنب الانزلاق من خلال السياقة بحذر على الطرق المبللة، مع تجنب السرعة الزائدة واستخدام إطارات مطاطية ملائمة، فضلا عن تجنب السير على شكل قافلة متلاصقة واحترام القواعد الخاصة بالتجاوز أو الوقوف والتوقف مع تفادي المناورات المفاجئة.
.

banner natlakaw
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد