UPEP يدين نشر صور غير لائقة للمرحومة للا لطيفة ويدعو لتطبيق القانون

كان اتحاد المقاولات الصحفية الصغرى أول تنظيم مهني بالمغرب سباقا للتفاعل مع بلاغ الديوان الملكي الصادر يوم أمس الأحد بشأن نشر صور غير لائقة للراحلة ألاميرة للا لطيفة رحمها الله.
المكتب التنفيذي لاتحاد المقاولات الصحفية الصغرى التقط رسالة البلاغ وتفاعل معها بالسرعة المطلوبة وأصدر بلاغا أبدى فيه موقفه بوضوح من هذه النازلة.
وقال البلاغ إنه “على إثر الاستخدام غير اللائق لصور غير حقيقية وغير مناسبة للمغفور لها الأميرة لالة لطيفة، والدة جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، حيث تم نشر مجموعة من الصور والأخبار غير الصحيحة وغير الملائمة على بعض المواقع الإلكترونية ومنصات التواصل الاجتماعي، فإن اتحاد المقاولات الصحفية الصغرى يستنكر بشدة هذا السلوك، ويعتبره مجانبا للأخلاق والمهنية والأعراف المغربية”.

وأدان بلاغ المكتب التنفيذي للاتحاد، الذي يرأسه الزميل علي مبارك، هذه الأعمال بشدة، ونبه ” المسؤولين إلى خطورتها، ويدعو إلى تشكيل لجنة خاصة لمتابعة مثل هذه الحالات وتطبيق القوانين اللازمة لمنع تكرارها”.

وختم الاتحاد بلاغه بالتشديد “على أهمية احترام ومراعاة الخصوصية وظروف الحداد، وعدم نشر أي معلومات أو صور غير موثوقة. كما ندعو جميع الزميلات والزملاء الصحافيين إلى سلك القواعد المعمول بها في التحقق و التأكد من المصادر الموثوقة و المعتمدة قبل نشر أي محتوى على وسائل الإعلام المختلفة”..

وكان الديوان الملكي أصدر بلاغا يوم أمس الأحد تأسفت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة على استعمال غير مناسب، في وسائل التواصل الاجتماعي (Réseaux sociaux) لصور غير حقيقية وكاذبة، نُسبت لسمو الأميرة الراحلة للا لطيفة.

ودعت الوزارة ذاتها جميع المواطنين لاحترام القوانين ذات الصلة، ومراعاة ظروف الحداد التي تعيشها الأسرة الملكية الشريفة.

يذكر أن اتحاد المقاولات الصحفية بالمغرب يعتبر زمنيا تنظيما وليدا أسس في ربيع السنة الجارية. ورغم حداثة سنه سجل لحد ال’ن مبادرات كثيرة كسفت عن دينامية مهنية غير عادية في صفوف مؤسسيه وأعضائه. وقد كثف الاتحاد أنشطته وكأنه يسابق نفسه عبر إجراء الاتصالات مع كل المتدخلين في القطاع سواء على صعيد الوزارة الوصية أو البرلمان، مع طرح اقتراحات عملية قابلة للتنفيذ كان آخرها وضع مسودة مشروع تأسيس تعاضدية للصحافيين والإعلاميين بالمغرب لاقت تجاوبا من الجميع.

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد